حساب مجاني بقيمة 30 دولار !
إفتح حسابك مع تيكيمل

رغم الافق المسدود الاسواق لا تفقد الامل. الانظار اليوم الى سوق العمل الاميركي

طارق جبور

المدير العام
طاقم الإدارة
المشاركات
82,580
الإقامة
الأردن

xm    xm

 

 

اليونان في عجز عن السداد منذ الثلاثاء الماضي. الاوروبيون قطعوا الطريق نهائيا على اية مفاوضات جديدة قبل ظهور نتائج الاستفتاء الذي اقرت الحكومة اجراءه يوم الاحد المقبل. الاسواق يبدو انها اختارت البقاء على تفاؤلها على امل تغيّر الجو السائد وبلوغ مرحلة اتفاق حل وسطي يكون مقبولا ومُرضيا.
في هذا الوقت كانت وكالة " موديز " الثالثة بين وكالات التصنيف الائتماني التي خفضت درجة ائتمان اليونان واحتفظت برؤية سلبية للمستقبل. وزير مالية فرنسا لم يخفِ تشاؤمه واحساسه بمخاطر التصويت ب " لا " فهذا سيؤدي برأيه في نهاية المطاف الى خروج اليونان من منطقة اليورو.
الاسواق الاسيوبة في تقدم وهي اتبعت الطريق السوي الذي رسمه وول ستريت يوم الاربعاء، حيث انه انهى عمله على ارباح بلغت 0.79% على مؤشر داو جونز. الارباح هذه تعكس حالة التفاؤل التي لا تزال سائدة .
تقدم وول ستريت يعود بجزء منه ايضا الى الوجهة الايجابية التي تصدر عليها البيانات المتعاقبة هذا الاسبوع. القطاع الخاص الاميركي استحدث في يونيو 237 الف فرصة عمل وهو ما فاق التوقعات على 219 الف. انه العدد الاعلى منذ ديسمبر الماضي، وهذا سيكون من شأنه ، بحسب التفسيرات ، ان يدعو الفدرالي ويشجعه على البدء بتغيير سياسته النقدية في واحد من الاجتماعات القادمة. نمو قطاع الصناعة يبدو ايضا صحيا. مؤشر اي اس ام حمل بدوره نتائج طيبة ان على صعيد قيمته العامة او قطاعاته المتعلقة بالتوظيف وطلبيات المصانع وهذا معطى داعم ثان للرهانات المذكورة.
استفتاء الاحد سيُجرى والحكومة دعت مؤيديها الى التصويت ب "لا" للمقترحات الاوروبية. ال " لا " هذه ان كانت هي نتيجة الاستفتاء قثمة خشية كبيرة بأن تؤدي في نهاية الامر الى خروج اليونان من اليورو، والتسبب بازمة كبيرة على صعيد المؤسسات الاوروبيةبالرغم من النفي المتكرر من رئيس الحكومة اليونانية، حيث ان تأكيداته على الالتزام باليورو قبيل اجراء الاستفتاء لا يمكن النظر اليها بأكثر من محاولة تعبئة وحشد عاطفي في محاولة لتثبيت شعبيته وبلوغ الهدف الذي يريده من خلال استفتاء لا تبدو استقصاءات الرأي الاخيرة تجاهه مريحة لل" نعم " التي يريدها الاوروبيون وانصارهم في اثينا.
من الولايات المتحدة تصدر اليوم 12:30 جمت بيانات سوق العمل الرسمية الشهرية، والاهتمام بنتائجها كبير في الاسواق. التوقعات تجاه هذا الحدث ايجابية وكل المعطيات تشير الى الاستمرار في استحداث الوظائف المؤشرة الى حيوية البيئة الاقتصادية وسلامتها. متوسط التوقعات لبيان اليوم على 230 الف طلب ونسبة البطالة متوقع تراجعها من 5.5 الى 5.4%.
الى هذا الواقع تشير اعداد طالبي اعانات البطالة المستقرة على مستوى منخفض دون ال 300 الف طلب منذ بداية العام. الى هذا تشير ايضا النتيجة التي صدر عليها تقرير التوظيف للقطاع الخاص كما قطاعات التوظيف في مختلف مؤشرات ال بي ام اي المناطقية .
من المهم ايضا الانتباه وبصورة رئيسية الى نسبة تطور الاجور في بيانات اليوم لما لها من اهمية وتأثير على تطور نسبة التضخم. ارتفاع هذه النسبة مجددا فوق ال 2.3% سيكون من شأنه ان يفعّل رهانات قديمة جديدة على رفع الفائدة دون تأخير ولربما على الارجح في سبتمبر القادم.
اليورو يبقى اذا اليوم عرضة بالدرجة الاولى للمفاجآت اليونانية ، ان استجد شيء منها سلبا او ايجابا. هو عرضة ايضا لضغوط قد تكون بالغة التأثير تنتج عن بيانات اميركية عالية الايجابية وتنعكس طلبا على الدولار رهانا على اقتراب رفع الفائدة الذي لن يكون باية حال قبل سبتمبر القادم. بهذا تكون المراكز المفتوحة قبل صدور البيانات عرضة للمفاجآت التي تدفعها لتحقيق الربح او ايضا لخطر الخسارة ما يحتم حماية كل عملية مستندة الى رهان يبقى مجرد رهان.
 

مواضيع ذات صلة

أعلى