إفتح حسابك مع شركة XM  برعاية عرب اف اكس
إفتح حسابك مع تيكيمل

بسورة

  1. ر

    التشابه بين أسفار العهد الجديد والقرآن

    التشابه بين أسفار العهد الجديد والقرآن يدور البحث حول المعانى المتشابهة بين نصوص المصحف ونصوص العهد الجديد وهذا التشابه هو نتاج أن كل رسالات الله عبر العصور المختلفة كانت واحدة لأن الوحى واحد الأصل في الأحكام كما قال تعالى : "كان الناس أمة واحدة فبعث الله النبيين مبشرين ومنذرين وأنزل معهم...
  2. ر

    التشابه بين العهد القديم والقرآن

    التشابه بين العهد القديم والقرآن هذا كتاب التشابه بين العهد القديم وهو ما يسمى التوراة المحرفة والقرآن وهو يدور حول المعانى المتشابهة بين نصوص المصحف ونصوص العهد القديم وهذا التشابه هو نتاج أن كل رسالات الله عبر العصور المختلفة كانت واحدة لأن الوحى واحد الأصل في الأحكام كما قال تعالى : "كان...
  3. ر

    الاسم فى القرآن

    الاسم فى القرآن الدين إلى اجل مسمى : طلب الله من المؤمنين إذا تداينوا بدين أى استلف أحدهم من الأخر مالا إلى وقت محدد أن يكتبوه أى يدونوه فى صحيفة وهذا يعنى أن الدين لابد فيه من تحديد موعد للسداد كشرط أول وكتابته فى صحيفة كشرط ثانى وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة : "يا أيها الذين أمنوا إذا تداينتم...
  4. ر

    المعية الإلهية فى القرآن

    المعية الإلهية فى القرآن المعية الإلهية تتعدد معانيها باعتبار الآية التى وردت فيها فإن كانت الآيات تتحدث عن العلم فمعناها علم الله بأقوال وأعمال العباد وإن كانت الآيات تتحدث عن الحاجة إلى الله فمعناها رحمة الله وهى نصر الله أو قدرة الله على نصر العباد من آيات المعية النصرية : قال تعالى: "يا...
  5. ر

    أهل الكتاب فى عهد النبى (ص)فى القرآن

    أهل الكتاب فى عهد النبى (ص)فى القرآن -استفتاح اليهود على الكفار : كان اليهود قبل بعث النبى (ص)يستفتحون على الذين كفروا والمراد يخبرونهم بانتصارهم عليهم بواسطة النبى (ص)الذى سيبعث فكانوا يقولون سنؤمن بالنبى المبعوث قريبا ونقتلكم معه قتلا شديدا وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة "وكانوا من قبل...
  6. ر

    المنافقون فى القرآن

    المنافقون فى القرآن أهل النفاق : هم الذين قالوا أمنا أى صدقنا بالله ويوم القيامة وما هم بمصدقين بهما وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة "ومن الناس من يقول أمنا بالله وباليوم الأخر وما هم بمؤمنين "وهم الذين يخادعون الله والمراد يخادعون الذين أمنوا وهم فى الحقيقة يخدعون أى يضرون أنفسهم دون أن يشعروا...
  7. ر

    الشكر فى القرآن

    الشكر فى القرآن الله شاكر لفاعل الخير : قال تعالى بسورة البقرة : "ومن تطوع خيرا فإن الله شاكر عليم "وهو ما فسره قوله تعالى بسورة آل عمران "وما يفعلوا من خير فلن يكفروه "وقوله بسورة الإسراء"فأولئك كان سعيهم مشكورا "فتطوع الخير هو فعله هو السعي للخير وهو العمل الصالح وعدم كفر فعل الخير هو شكر...
  8. ر

    الغرق فى القرآن

    الغرق فى القرآن إدراك الغرق فرعون : قال تعالى بسورة يونس : "وجاوزنا ببنى إسرائيل البحر فأتبعهم فرعون وجنوده بغيا وعدوا حتى إذا أدركه الغرق قال آمنت أنه لا إله إلا الذى آمنت به بنو إسرائيل وأنا من المسلمين " هنا وضح الله أنه جاوز ببنى إسرائيل البحر والمراد عبر بأولاد يعقوب (ص)اليم وهو الماء...
  9. ر

    الوقود فى القرآن

    الوقود فى القرآن كلما أوقدوا نارا للحرب وضح الله لنبيه(ص) أنه ألقى بينهم العداوة وهى البغضاء إلى يوم القيامة والمراد أغرى أى زرع بين اليهود بذرة الكراهية أى المقت إلى يوم البعث مصداق لقوله بسورة المائدة"وأغرينا بينهم العداوة والبغضاء"،ووضح أن اليهود كلما أوقدوا نارا للحرب أطفأها الله والمراد...
  10. ر

    الهوى في القرآن

    الهوى في القرآن المغضوب عليه هوى بين الله أنه قال من يحلل عليه غضبى فقد هوى والمراد من يصيبه سخطى فقد عوقب والمراد فقد خسر مصداق لقوله بسورة النساء"فقد خسر خسرانا مبينا " وفى هذا قال تعالى : " ومن يحلل عليه غضبى فقد هوى" النجم إذا هوى يقسم الله للناس بالنجم إذا هوى والمراد بالمصباح وهو...
  11. ر

    الهون في القرآن

    الهون في القرآن العذاب المهين للكفار بين الله لنبيه (ص) أن الذين كفروا أى كذبوا بآيات الله والمراد الذين خالفوا أحكام الله لهم عذاب مهين أى عقاب مذل والمراد عقاب عظيم مصداق لقوله بسورة الجاثية "ولهم عذاب عظيم " وفى هذا قال تعالى : "والذين كفروا وكذبوا بآياتنا فأولئك لهم عذاب مهين " بين...
  12. ر

    الاستهزاء في القرآن

    الاستهزاء في القرآن جزاء المستهزئين بين الله لنبيه(ص) أن الرسل (ص)من قبله قد استهزىء أى سخر منهم والمراد كذبوهم فكانت النتيجة أن حاق بالذين سخروا ما كانوا يستهزءون والمراد أن نزل بالذين كذبوا الحق الذى كانوا به يكذبون وهو العذاب أى أصاب الذين استهزءوا منهم سيئات وهو إيذاءات هى العذاب مصداق...
  13. ر

    الفوق فى القرآن

    الفوق فى القرآن الله القاهر فوق عباده بين الله أنه هو القاهر فوق عباده والمراد وهو الغالب لعباده حيث يفعل بهم ما يريد وفى هذا قال تعالى : وهو القاهر فوق عباده " فوق كل ذى علم عليم بين الله أن فوق كل ذى علم عليم والمراد أن كل صاحب معرفة فوقه عارف أفضل منه هو الله . وفى هذا قال تعالى : "...
  14. ر

    الفسق فى القرآن

    الفسق فى القرآن من هم الفاسقون؟ بين الله لنبيه (ص)أنه أنزل أى أوحى له الآيات البينات وهى الكتاب وهو بين أى واضح أى مفهوم لكل واحد ولكن من يريد الكفر هو الذى يتعمد عدم فهمه وفى هذا قال تعالى "ولقد أنزلنا إليك آيات بينات وما يكفر بها إلا الفاسقون بين الله لنا أنه قال للرسل(ص):من تولى...
  15. ر

    الأفواه فى القرآن

    الأفواه فى القرآن بلوغ الفاه بين الله للمؤمنين أن دعوة الحق والمراد أن دين العدل وهو الإسلام لله مصداق لقوله بسورة الزمر "ألا له الدين الخالص"ويبين لنا أن الذين يدعون من دونه لا يستجيبون لهم بشىء والمراد أن الذين يعبدون من سوى الله لا يعطون لهم أى عطاء وهذه المقارنة بين دين الله وأديان الكفر...
  16. ر

    الفلاح فى القرآن

    الفلاح فى القرآن أسباب الفلاح: طلب الله من نبيه(ص)أن يقول للناس لا يستوى الخبيث والطيب أى كما قال بسورة الحشر"لا يستوى أصحاب النار وأصحاب الجنة"فالخبيث وهو الكافر أى صاحب النار لا يتشابه فى الأجر مع الطيب وهو المسلم صاحب الجنة ،ويبين له أنهم لا يتساوون حتى لو أعجبته أى استحسنت نفسه كثرة...
  17. ر

    الفوز فى القرآن

    الفوز فى القرآن عمل الفائز خاطب الله الذين آمنوا أى صدقوا حكم الله فيقول ومن يطع أى أن من يتبع حكم الله ورسوله(ص)فقد فاز فوزا عظيما أى فقد ربح ربحا كبيرا هو الجنات مصداق لقوله بسورة الفتح"ومن يطع الله ورسوله يدخله جنات" وفى هذا قال تعالى : " ومن يطع الله ورسوله فقد فاز فوزا عظيما" ما...
  18. ر

    الفؤاد فى القرآن

    الفؤاد فى القرآن خلق الأفئدة بين الله للناس أنه خلق لهم السمع أى الأبصار وهى الأفئدة وهى النفوس والسبب فى خلقهم أن يشكروه أى يطيعوه ولكن الحادث هو أنهم قليلا ما يشكرون أى "قليلا ما تتذكرون"كما قال بسورة غافر والمراد أن عدد قليل من الناس هم من يطيعوا حكم الله وفى هذا قال تعالى بسورة المؤمنون...
  19. ر

    معانى الاسم فى القرآن

    معانى الاسم فى القرآن الدين إلى اجل مسمى : طلب الله من المؤمنين إذا تداينوا بدين أى استلف أحدهم من الأخر مالا إلى وقت محدد أن يكتبوه أى يدونوه فى صحيفة وهذا يعنى أن الدين لابد فيه من تحديد موعد للسداد كشرط أول وكتابته فى صحيفة كشرط ثانى وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة : "يا أيها الذين أمنوا...
  20. ر

    نظرات فى كتاب التبرج2

    وتحدث الرجل عن تحريم الاختلاط كليا فقال : "تحريم الاختلاط وتحريم جميع الوسائل المؤديه إليه: والكتاب والسنة دلا على تحريم الاختلاط وتحريم جميع الوسائل المؤدية إليه قال الله جل وعلا : { وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى وأقمن الصلاة وآتين الزكاة وأطعن الله ورسوله إنما يريد الله ليذهب...
عودة
أعلى