حساب مجاني بقيمة 30 دولار !
إفتح حسابك مع تيكيمل

الجميع يتحضرون لاسبوع حاشد بالبيانات

طارق جبور

المدير العام
طاقم الإدارة
المشاركات
82,596
الإقامة
الأردن

xm    xm

 

 

بعد العطلة الاميركية المطولة يحل اسبوع حاشد بالمواعيد في وول ستريت، وعلى راسها بيانات سوق العمل لشهر نوفمبر بمختلف اوجهها، وهي التي قد تحدد مسار سياسة الفدرالي النقدية القادمة.
*
ايضا المعطيات الاولية للتسوق قبيل حلول اعياد الميلاد وراس السنة ستكون ايضا تحت المراقبة في وقت بات معلوما ان البورصات الاميركية حققت حتى الان افضل نتائج لها منذ العام 1998.
*
المؤشرات الثلاثة ، داو جونز كما اس اند بي 500 وناسدك، حققوا شهرا ثالثا ارتفاعا على التوالي والملفت ان اس اند بي حقق ثماية اسابيع متلاحقة ارتفاعا لم يسبق لها مثيل منذ الاسابيع التسعة المتحققة بين نوفمبر ال 2003 ويناير ال 2004 ، وهو منذ يناير الماضي حقق ارتفاعا بنسبة 26.62% وهي نتيجة غير مسبوقة منذ ارتفاعه بنسبة 26.67% في العام 1998.
*
والان؟
ان شهر ديسمبر هو شهر طيب من الوجهة التاريخية لوول ستريت، ولكنه ينطلق بحالة من التوتر تستمر حتى صدور بيانات البطالة فتتضح المسيرة بعدها.
هذا العام يتوقع المحللون لشهر نوفمبر تحقيقا ل 185 الف وظيفة* بعد ال 204 الاف تحققت في اوكتوبر. كما يتوقعون انحسارا لنسبة البطالة من 7.3 الى 7.2%.
*
بالطبع هذه الاحصاءات هي الاولى التي يعتمد عليها الفدرالي للقرار بخصوص الفائدة، او تعديل مبلغ الدعم الاقتصادي الذي أثر بقوة في ارتفاع الاسواق في هذا العام. والملاحظ ان الاسواق تهتم قليلا لنتائج الاحصاءات والاستفتاءات والبيانات الاقتصادية، وكثيرا لوجهة تفسير الفدرالي لها. السؤال المطروح بعد كل موعد مهم هو: كيف ستكون نظرة الفدرالي اليه؟ هل اشبع البيان نهم السادة هناك وجعلهم يفكرون بالتعديل المنتظر. التعديل هذا ان اتى سيكون حتما مدرجا لبداية تقهقر للبورصات وتسلق للدولار.
بيانات سوق العمل تبدأ الاربعاء مع تقرير التوظيف في القطاع الخاص وتنتقل الخميس الى طلبات اعانة البطالة وتنتهي الجمعة مع بيانات البطالة والتوظيف الرسمية.
*
مواعيد اخرى مهمة جدا:
مؤشر ism للتصنيع الاثنين وهو سيكون مسبوقا بكلام لرئيس الفدرالي برنانكي.
مبيعات السيارات يوم الثلاثاء.
مؤشرism*لقطاعات الخدمات يوم الاربعاء ومبيعات البيوت الجديدة اضافة الى بيج بوك.
وينتهي الاسبوع بثقة المستهلك عن جامعة ميشيجان.
*الاسواق ستتابع ايضا تنقلات نائب الرئيس الاميركي جو بايدن بين الصين واليابان وكوريا الجنوبية حيث اجواء متوترة يسعى الجميع لتهدئتها. حاليا الصورة لا تبدو اكثر من توليعة في هشيم خريفي محصور ومن المنتظر ان تمر بسرعة لان مصلحة الجميع تقضي بذلك.
*
واليورو؟
بات تعبا من الارتفاعات التي تبقى غير مقفلة الافق ولكن القرار بالطبع لبيانات هذا الاسبوع وكيفية تفسير الفدرالي لها. عليه فمن الافضل التيقظ بالرغم من كون العملة الموحدة لا تمتلك براينا القوة الكافية لتحقيق الكثير ما لم يضعف الدولار امامها.


محطات اخرى نتوقف عندها:
مؤشر بي ام اي الصيني صدر اليوم على 51.4 وفاق التوقعات على 51.2فقط.
مؤشر بي ام اي البريطاني يصدر غدا الاثنين.
الثلاثاء بيانات من استراليا: مبيعات التجزئة* واجتماع المركزي. الاربعاء الناتج القومي الاجمالي.
الاربعاء نتيجة اجتماع المركزي الكندي.
الخميس يوم اوروبا حيث يجتمع المركزي الاوروبي وايضا المركزي البريطاني.
الجمعة بيانات البطالة من كندا.

 
أعلى