إفتح حسابك مع شركة XM  برعاية عرب فوركس
إفتح حسابك مع تيكيمل

الذهب يتخلي عن 1,800 دولارا للأونصة بسبب تعافي الدولار الأمريكي

لجنة الأخبار

مشرف
طاقم الإدارة
المشاركات
7,425
الإقامة
عرب فوركس

xm    xm

 

 

image_2022-08-15_185845713.png

تراجعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الاثنين لتتخلى عن التداول فوق الحاجز النفسي عند 1,800 دولارا للأونصة ،بسبب عمليات التصحيح وجني الأرباح ،بجانب تعافي الدولار الأمريكي الواضح مقابل سلة من العملات العالمية.



ويضغط على أسعار المعدن الثمين أيضا ،مخاوف بشأن الطلب الفعلي فى الصين ،بعد بيانات اقتصادية مخيبة للآمال جددت المخاوف حيال أكبر اقتصاد مستهلك للذهب فى العالم.



أسعار الذهب اليوم

انخفضت أسعار معدن الذهب بنسبة 1.5% إلى 1,774.91$ ، من مستوى افتتاح التعاملات عند 1,801.71$ ، وسجلت أعلى مستوي عند 1,802.41$.



حققت أسعار الذهب يوم الجمعة ارتفاعا بنسبة 0.7% ، ليستأنف مكاسبه التي توقفت على مدار اليومين السابقين ضمن عمليات تصحيح من أعلى مستوى فى خمسة أسابيع عند 1,807.93 دولارا للأونصة.



وعلى صعيد تعاملات الأسبوع الفائت ،حققت أسعار الذهب ارتفاعا بنسبة 1.5% ، فى رابع مكسب أسبوعي على التوالي ،بفضل عمليات شراء المعدن كملاذ آمن ، فى ظل تصاعد المخاوف حيال ركود الاقتصاد العالمي.



الدولار الأمريكي

ارتفع مؤشر الدولار يوم الاثنين بأكثر من 0.6% ، ليواصل مكاسبه للجلسة الثانية على التوالي ، مع استمرار عمليات التعافي من أدنى مستوى فى ستة أسابيع عند 104.63 نقطة ، عاكسا الانتعاش الواضح فى مستويات العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية و الثانوية.



وكما نعلم أن ارتفاع العملة الأمريكية يضغط بالسلب على أسعار الذهب كونها مقومة بالدولار الأمريكي ، وترتفع تكلفتها بالنسبة لحائزي العملات الاخري.




بخلاف عمليات التعافي من مستويات منخفضة، يأتي ارتفاع مستويات الدولار الأمريكي، بفضل عمليات شراء العملة كأفضل استثمار بديل ،خاصة بعد البيانات المخيبة للآمال الصادرة اليوم فى الصين ،الأمر الذي أدي إلى عزوف المستثمرين عن المخاطرة.



الطلب الصيني

أظهرت بيانات صادرة اليوم فى بكين ،تراجع مبيعات التجزئة الصينية خلال تموز/يوليو ، بجانب تباطؤ إنتاج المصانع ،على خلاف توقعات الخبراء ،الأمر الذي يؤكد على تباطؤ الاقتصاد الصيني خلال الربع الثالث من هذا العام.



وأعاذ الخبراء تلك البيانات الصادمة بشكل أساسي إلى انخفاض الطلب فى البلاد ،بسبب سياسة بكين حيال مكافحة جائحة فيروس كورونا ،بجانب تفاقم أزمة العقارات فى البلاد ،الأمر الذي دفع بنك الشعب الصيني إلى خفض أسعار الفائدة.



والصين تعد أكبر مستهلك لمعدن الذهب فى العالم ،وتراجع الأنشطة الاقتصادية فى البلاد ،يلقي بمزيد من الشكوك حيال مستويات الطلب الفعلي على المعدن الثمين.



توقعات

قال محلل السوق فى كيناسس موني "روبرت رولينغ" إن ما يحدث في الولايات المتحدة هو إلى حد بعيد أكبر محرك للذهب ،وإجراءات المركزي الأمريكي تفوق كثيرا بنك إنجلترا عندما يتعلق الأمر بالتأثير على أسعار الذهب.



ويقول اقتصاديون أن أسعار الذهب تكافح خلال تعاملات الاثنين وسط ارتفاع الدولار الأمريكي ،والمخاوف بشأن الطلب الفعلي فى الصين بسبب التباطؤ الاقتصادي فى البلاد.



صندوق SPDR

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب انخفضت يوم الجمعة بنحو 1.45 طن متري ، لينزل الإجمالي إلى 995.97 طن متري ، والذي يعد أدنى مستوى منذ 20 كانون الثاني/يناير الماضي.
 

مواضيع ذات صلة

أعلى