حساب مجاني بقيمة 30 دولار !
إفتح حسابك مع تيكيمل

الدولار استفاد من مقررات الفدرالي

لجنة الأخبار

مشرف
طاقم الإدارة
المشاركات
6,865
الإقامة
عرب فوركس

xm    xm

 

 



لم تظهر على سادة الفدرالي من خلال بيانهم الصادر عقب اجتماع يوم امس علائم الانزعاج من سياسة دونالد ترمب التجارية، ولا هم اذعنوا لانتقاداته التي شكا فيها من ارتفاع الفائدة، فاستمروا على تاكيداتهم السابقة بان الفائدة الى ارتفاع بخطى متدرجة واشادوا بمسيرة الاقتصاد مُوصّفينه بالقوي والعملاق. كما أصر المجتمعون على “الوتيرة القوية” للنمو في النشاط الاقتصادي الأمريكي ، وأشار إلى أن إنفاق المستهلكين ، قاطرة النمو ، قد “زاد بشكل حاد”.
ما تقدم عنى ان الفائدة ستستمر بالارتفاع مرة كل ثلاثة اشهر ، ما يُبقي التقديرات السابقة بارتفاعها مرتين هذا العام قائمة، وبل مؤكدة. ان نسبة 90٪ من المحللين الاقتصاديين باتوا الان يرون رفعا لأسعار الفائدة في الاجتماع النقدي المقبل في 26 سبتمبر لتجنب ارتفاع مفرط في حماوة النمو الاقتصادي.

هذا وفي انتظار نشر تقرير التوظيف الشهري في يوليو غدا الجمعة ، فقد اكد مسح ADP حول التوظيف في القطاع الخاص الصادر امس الأربعاء قوة الاقتصاد الأمريكي: في يوليو ، قام القطاع الخاص باستحداث 219،000 فرصة عمل جديدة جديدة ، بينما كان المحللون يراهنون على 175000 فرصة عمل جديدة فقط. ياتي هذا التطور ليضفي مسحة تفاؤل قوية على بيانات يوم الجمعة خاصة وان قطاع التوظيف في مؤشر ” اي اس ام ” للتصنيع حمل ايضا نتيجة ايجابية.



الدولار تردد، ثم تحرك ايجابا مرحبا بالقرارات هذه، كما باحداث مؤثرة اخرى ليس اقلها التوتر المستجد الكبير بين الولايات المتحدة وتركيا، وفرض عقوبات مؤلمة على مسؤولين بارزين ل حليف مفترض في حلف شمالي الاطلسي.

اليورو سجل تراجعا واضحا مبتعدا عن القمة التي حققها بداية الاسبوع على ال 1.1750.

الدولار يلقى من جهة اخرى دعما قويا من جراء استمرار المخاوف بشأن الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين. اذ أكدت الإدارة الاميركية الاربعاء انها تدرس امكانية زيادة الضرائب على السلع الصينية بنسبة 25٪ على 200 مليار من البضائع الصينية المستوردة، مقابل 10٪ كان قد تم اتخاذ قرار سابق بشأنها. نتيجة هذه التطورات تابعت مؤشرات الاسهم الصينية تراجعها اليوم وحقق مؤشر شنجهاي -3% في جلسة الخميس.

اليوم الخميس هو موعد اجتماع بنك انجلترا للكشف عن أحدث قرارات السياسة النقدية. المرجح بحسب التقديرات ان يعمد المجتمعون الى زيادة في سعر الفائدة بنسبة 0.25%. وهي ستكون الزيادة الثانية منذ الأزمة المالية بعد ان قام برفعها في نوفمبر تشرين الثاني الماضي.ايضا رئيس المركزي مارك كارني سيتحدث الى الاعلام عقب الاجتماع .
 
أعلى